نظرة عامة على السوق العقارية في أبوظبي – الربع الثالث لعام 2017

No Comments

هذه الوظيفة متوفرة أيضا في: English (الإنجليزية)

نظرة عامة على السوق العقارية في أبوظبي

فيما حافظت الإيجارات في منافذ التجزئة والمساحات الإدارية المميزة على استقرارها نسبياً، باتت الأوضاع في كلا القطاعين في صالح المستأجرين. وقد شهد الربع الثالث مزيداً من التراجع في أداء قطاع الوحدات السكنية وقطاع الضيافة بسبب استمرار التراجع في الحالة المعنوية للسوق.

وظلت إيجارات المساحات الإدارية مستقرة في الربع الثالث بالرغم من تراجع الطلب، نظراً لاستقرار المعروض في ظل عدم إنجاز أي مشاريع كبرى. غير أنه من المتوقع أن يؤدي زيادة المعروض في وقت يتراجع فيه الطلب إلى تعرض الإيجارات لضغوط هبوطية خلال الاثني عشر شهراً القادمة، وخاصة في المباني غير الرئيسية. 

كما حافظت إيجارات منافذ التجزئة على استقرارها في المراكز التجارية الأفضل أداءً، بالرغم من استمرار تراجع الإنفاق على التجزئة خلال الربع الثالث. وكان من الأمور التي ساعدت في الحفاظ على استقرار السوق عدم دخول أي معروض جديد إلى السوق، غير أن استقرار الإيجارات يخفي وراءه ضعفاً في أوضاع السوق يدفع مشغلي المراكز التجارية إلى تقديم المزيد من حوافز التأجير للحفاظ على تجار التجزئة الحاليين واجتذاب التجار الجدد.

وسجل قطاع الضيافة هبوطاً بنسبة 8% في متوسط الأسعار اليومية و2% في مستويات الإشغال مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي. وبناءً عليه، تراجع العائد لكل غرفة متاحة بنسبة 11% في الفترة من بداية عام 2017 حتى شهر أغسطس مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي.  ومن المعتاد أن يسجل قطاع الفنادق أداءً قوياً في الربع الأخير من العام، وسوف يُعزز هذا الاتجاه افتتاح متحف اللوفر في نوفمبر إضافة إلى تنظيم سباق جائزة أبوظبي الكبرى.

للاطلاع على التقرير الكامل، الذي يتضمن معلومات تفصيلية عن الوحدات السكنية والمساحات الإدارية والفنادق ومنافذ التجزئة، انقر هنا

Abu Dhabi Real Estate

Craig Plumb

Author: Craig Plumb

يمتلك كريغ خبرة تزيد عن 20 عاماً في تزويد العملاء بالمشورة المستنيرة حول ظروف السوق العقارية في المملكة المتحدة وآسيا والمحيط الهادئ والشرق الأوسط، ولديه خلفية في الاقتصادات الحضرية والتخطيط المكاني، وكذلك خبرة خاصة في مجالات أبحاث سوق العقارات واستشارات التطوير العقاري ومشروعات البنية التحتية المتعلقة بالنقل والعقارات المؤسسية.

منذ انتقاله إلى دولة الإمارات العربية المتحدة في عام 2006، أعد كريغ أكثر من 50 تقريراً بحثياً حول الجوانب المختلفة للسوق العقاري في الشرق الأوسط، وقدم أيضاً خدمات استشارات وأبحاث السوق لكبار العملاء من المستثمرين والمطورين والحكومة، وقد حضر بصفة خبير عقاري مستقل أمام مركز دبي للتحكيم الدولي.

وكريغ حاصل على ليسانس الآداب في الاقتصاد والجغرافيا من جامعة لانكستر وماجستير الفلسفة في التخطيط
البيئي من جامعة ريدينغ (المملكة المتحدة).

More from our blog

See all posts